السياحة الطبية في الأردن

السياحة الطبية الأردنية المرتبة الأولى في الشرق الأوسط والمرتبة الخامسة عالميا، إنها الاردن التي تعتبر من الدول التي تسير على الطريق السريع في مجال الرعاية الصحية. فقد تلقت السياحة العلاجية بالاردن خلال السنوات الاخيرة استثمارات ضخمة للمستشفيات ، والحكومة الاردنية تعمل جاهدة لتحقيق هدفها للوصول الى مليار دولار في إيرادات وزارة الصحة بحلول عام ٢٠١٦ […]


السياحة الطبية الأردنية

المرتبة الأولى في الشرق الأوسط والمرتبة الخامسة عالميا، إنها الاردن التي تعتبر من الدول التي تسير على الطريق السريع في مجال الرعاية الصحية. فقد تلقت السياحة العلاجية بالاردن خلال السنوات الاخيرة استثمارات ضخمة للمستشفيات ، والحكومة الاردنية تعمل جاهدة لتحقيق هدفها للوصول الى مليار دولار في إيرادات وزارة الصحة بحلول عام ٢٠١٦ إن شاء الله.

لماذا الأردن كوجهة سياحية علاجية؟

بصرف النظر عن التكاليف العلاجية الجذابة للغاية في الاردن، والتي تصل الى ١٠ الى ٣٠ ٪ من تكاليف العلاج في الولايات المتحدة مثلا!

فالأردن هي واحدة من البلدان القليلة التي لها علاقات دبلوماسية قوية مع دول أخرى عديدة ، وذلك يسمح للسفر المريح من وإلى الأردن. وفي الواقع ، معظم الجنسيات الذين يأتون الى الأردن لا يحتاجون إلى تأشيرة سفر لدخول البلاد!

بالاضافة الى ذلك، فإن معايير الجودة في مجال الرعاية الصحية في الأردن عالية و متوافقة ايضا مع معايير العديد من الاعتمادات الدولية والمحلية.

وقد شهدت السياحة الطبية في الأردن زيادة ملحوظة على مر السنين، ويرجع الفضل الى ذلك أساسا إلى المستوى العالي من الخبرة التي تقدمها المستشفيات في البلاد. وبصرف النظر عن التكنولوجيا الحديثة التي تقدمها الدولة، فانها تعتمد على عدد من الأطباء المهرة في المستشفيات الرائدة في الأردن. وأيضا فالدولة اتخذت تدابير عديدة لضمان عدم وجود حاجز اللغة للمرضى الزائرين من دول اخرى، وقامت بتدريب معظم موظفي المستشفيات اللغة الإنجليزية والعربية وكذلك الروسية.

العلاجات الأكثر شعبية في الاردن هي الجراحة التجميلية والجراحة العصبية وجراحة العظام وزرع الأعضاء وجراحات العيون و علاجات الأسنان المتطورة.

خيارات العطلة مع رحلتك العلاجية بالأردن

توجت الاردن مؤخرا واحدة من عجائب الدنيا السبع الجديدة في العالم! وفضلا عن ذلك، فإن معظم السياح العلاجيون يفضلون المنتجعات ذات المستوى العالمي في منطقة البحر الميت , والتي تعتبر أخفض نقطة على سطح الأرض ، وتتوفر هناك مجموعة واسعة من الخيارات بين الفنادق والمنتجعات .

الأردن تتمتع ببنية تحتية سياحية متطورة ، مع كون السياحة مساهما هاما في اقتصادها..

الشتاء يستمر من يناير إلى فبراير في الأردن، ننصح الزوار باصطحاب ملابس الشتاء الثقيلة خلال هذه الفترة، على الرغم من ان الصيف يمكن ان يكون ساخنا للغاية من يونيو إلى أغسطس. نوفمبر ومارس يستضيفان الأمطار، مع تساقط الثلوج . تأكد من استشارة الطبيب على نوع الملابس التي تحتاج إلى حملها اعتمادا على حالتك.

الأردن كوجهة سياحية

الأردن هو مقصد سياحي شهير للغاية، فالحكومة الأردنية قامت بالعديد من الأستثمارات الضخمة في تطوير البنية التحتية للسياحة في البلاد. وفي عام 2008فقط ، زار أكثر من 6 مليون سائح البلاد ويشكل منها السياح الطبيين نسبة كبيرة.

بالاضافة الى ان البلد يتمتع بالاستتقرار السياسي، على الرغم من الوجود الديني المتنوع وعلى الرغم من قربها من الدول المجاورة الأكثر تقلبا ،فالاردن تتمتع بأدنى معدلات الجريمة في العالم، وتعتبر آمنة خاصة للسياح.

لذا، إذا كنت تبحث عن الرعاية الطبية في الخارج، فإن الأردن واحدا من أكثر الأماكن للرعاية الطبية الممتازة . حتى لو كنت تخطط لمجرد قضاء إجازة.

وهكذا، فالسياحة العلاجية في الأردن هي عبارة عن حزمة كاملة من الصحة والمرح !

نأمل أن تكون هذه المعلومات قيمة و تساعدك على اتخاذ القرارالصائب  بشأن الأردن كوجهة للسياحة العلاجية.

نتمنى لكم الصحة و السلامة دائما !

د.سندباد

[codepeople-post-map]

اترك رد