اكتشفِ خياراتك لِ علاج العقم مع السياحة الطبية

السفر للحصول على المعالجة الطبية للعقم, والمعروف أيضاً بسياحة الخصوبة, هو اتجاه بدأ ينمو مؤخراً خلال السنوات القليلة الماضية، تعرفي على المزيد في الاسطر التالية..

اكتشفِ خياراتك لعلاج العقم في الخارج !

السفر للحصول على المعالجة الطبية للعقم, والمعروف أيضاً بسياحة الخصوبة, هو اتجاه بدأ ينمو مؤخراً خلال السنوات القليلة الماضية.

الأسباب التي تدفع الناس للبحث عن معالجة الخصوبة متنوعة. مع ذلك, السبب الرئيسي الذي يدفع الناس للسفر من أجل مثل هذه الإجراءات هو القيود القانونية المفروضة على هذه التداخلات العلاجية في بعض البلدان . تتضمن الأسباب الأخرى نقص التسهيلات العلاجية في بلادهم والتكلفة المنخفضة لمثل هذه الإجراءات خارج البلاد. الحصول على مثل هذه المعالجة هو أمر مطمئن للأزواج الذين يواجهون صعوبات في الإنجاب و تكوين أسرة.

 

 ما هي أسباب العقم ؟

 

  • انسداد البوقين:

قناتا فالوب, هما قناتان دقيقتان تصلان المبيضين بالرحم. عندما تنسد, لا تستطيع البيضة الملقحة أن تنغرس في الرحم.

أهم سبب لانسداد قناتي فالوب عند النساء هو إنتان حوضي سابق. هذه الإنتانات غالباً منقولة بالجنس مثل الكلاميديا (تسبب ألم تناسلي) والسيلان البني (يؤدي لألم أثناء التبول).

كنتيجة لهذه الإنتانات, يحدث لدى النساء أحياناً داء حوضي التهابي, يسبب تندب للقنوات وبالتالي انسدادها. الأسباب الأخرى تتضمن جراحات بطنية سابقة, سوابق حمل هاجر أو إجهاضات أو إسقاطات.

 

  • قصور المبيض الباكر:

في هذه الحالة يكون المبيضان غير قادرين على إنتاج بويضات جيدة, وهذا يسبب عدم قدرة المرأة على الحمل.

العلامة المخبرية المميزة في هذه الحالة هي مستويات عالية من الهرمون المنبه الجريبي (FSH) الموجود في الدم. في حال كان المبيضان يعملان بشكل جيد, تكون هذه المستويات منخفضة جداً بعد الإباضة.

هذه الموجودات, إن كانت بعمر مبكر, تدل على عدم وجود بويضات كافية. وإذا لوحظ هذا القصور في فعالية المبيضين لدى سيدة عمرها فوق 35 سنة, فإنه يشير إلى انخفاض جودة البويضات وإلى أن المبيضين لا يعملان بالمستويات المثلى.

 

  • متلازمة المبيض متعدد الكيسات (PCOS) :

هي حالة شائعة خلال العقود الماضية, ومعروفة بأنها من الأسباب الرئيسية لنقص الخصوبة عند السيدات. في هذه الحالة, تفرز المرأة مستويات أعلى من الهرمونات المذكرة, مما يسبب دورات إباضية غير منتظمة. تتميز هذه المتلازمة بزيادة نمو الشعر, حب الشباب وزيادة الوزن. في معظم الحالات, يكون لدى هؤلاء السيدات دورات لا إباضية, وهذا يعني أن دوراتهم الطمثية لا ينتج عنها إطلاق البويضات من المبيض. يحدث ذلك بشكل أساسي لأن هرمون الإباضة, البروجسترون, لا يفرز بكميات كافية من المبيضين المتكيسين.

 

  • داء البطانة الهاجرة أو الإندوميتريوز:

في هذه الحالة ينمو النسيج الرحمي خارج الرحم. سبب هذه الحالة غير معروف. وتسبب ألم بطني دوري خلال الطمث. العقم يمكن أن يحدث نتيجة تندب البوقين والمبيضين, بسبب النسيج الهاجر غير الطبيعي المتوضع فيها.

يمكن أن يحدث التشوه التشريحي والالتهاب في البنى الحوضية عندما يتوضع هذا النسيج الرحمي بشكل شاذ.

 

  • الأورام الليفية في الرحم:

الأورام الليفية هي نمو نسيجي غير طبيعي في الرحم. يمكن أن تنمو في جدار الرحم, ضمن جوف الرحم , أو في جوف البطن. الأورام الليفية التي تنمو ضمن جوف الرحم هي السبب الأكثر تكراراً للعقم. الأسباب التي تؤدي لتشكل الأورام الليفية غير معروفة جيداً. لكن العديد من العوامل تساهم في نموها, مثل القصة العائلية, العمر (فوق 30 سنة), الحمل المتعدد والبدانة.

 

  • تندب الرحم:

يمكن أن يحدث بسبب جراحات سابقة على الرحم مثل الإجهاض, العمليات القيصرية, إزالة الأورام الليفية أو النزف الرحمي الشاذ. السوابق المرضية لإنتانات ضمن الرحم يمكن أن تؤدي أيضاً لتشكل الندبات.

السبب الرئيسي للعقم الناتج عن التندب هو نقص التروية الدموية للرحم. كما أن الندبات تمنع الانغراس الصحيح للبيضة الملقحة ضمن الرحم.

 

  • الكيسات المبيضية:

كيسات المبيض شائعة, والكيسات التي تنمو بشكل كبير أو التي تتعرض للإنتان هي فقط ما يسبب التندب في قناتي فالوب ومن ثم العقم.

هناك أنواع عديدة من الكيسات المبيضية. الإندوميتريوز (داء البطانة الهاجرة) و PCOS (متلازمة المبيض متعدد الكيسات) هي الأسباب الكبرى لتشكل الكيسات ويمكن أن تؤدي للعقم بشكل منفصل.

هناك أنواع أخرى من الكيسات التي تتشكل من طبقات مختلفة من المبيض, وهي ليست مرتبطة بشكل مباشر بالعقم ما لم تنمو بشكل كبير جداً.

 

  • “كسل المبيضين” :

تشمل بشكل شائع مجموعة متنوعة من الأسباب التي تمنع المبيض من إنتاج البويضات:

من المعروف أن بعض الحالات خلل وظيفة المبيض لها مكونات وراثية. الكيسات يمكن أن تنقص من وظيفة المبيضين وترويتهما الدموية. الإندوميتريوز أو داء البطانة الهاجرة يمكن أن يسبب تندب وانكماش في حجم المبيضين, مما ينقص من وظيفتهما على المدى البعيد.

مع ترسب منتجات الاستقلاب السامة في الكلية أو بسبب اضطراب وظيفة الكبد, يمكن أن تتوقف وظيفة المبيضين ويحدث العقم.

 

  • سوابق إجهاضات:

عندما يحدث لدى السيدة أكثر من ثلاث إجهاضات متتالية, من الشائع والمهم البحث عن السبب المستبطن لذلك. في بعض الحالات, تتشكل أضداد (بروتينات يتم إنتاجها لمهاجمة الجزيئات الغريبة) ضد البويضات. من المعروف أيضاً أن الشذوذات في الرحم إضافة إلى الشذوذات الصبغية يمكن أن تسبب إجهاضات متكررة.

 

  • نقص تعداد النطاف:

أثناء استقصاء أسباب العقم عند المرأة, الأطباء يجرون تحليل للسائل المنوي. يتم فحص السائل المنوي بشكل مثالي, وذلك لتحري تعداد النطاف في المني عند القذف.

 

علاج العقم

 

هناك العديد من الخيارات التي يمكن للأزواج الإختيار بينها, لتمكنهم من إنجاب أطفال. عادةً, يتم مناقشة خياراتهم ونسب النجاح لديهم مع أخصائي الخصوبة الذي يتحرى عن قصتهم المرضية ويقترح العلاج الأكثر ملاءمة لهم.

  • التدبير الطبي:

الخط العلاجي الأول يميل دائماً لعلاج العقم بطريقة غير جراحية. صعوبة الإباضة هي السبب المشترك لدى العديد من حالات العقم. يتم وصف الكلوميفين (Clomiphene) للسيدات, وهو دواء يحرض الإباضة, أو تعطى حقن هرمونية. بعد تلقي هذه المعالجات لمدة من الزمن, يقوم الأطباء بإعادة التقييم لتحري حدوث الإباضة, ويتم تشجيع الأزواج على الاستمرار بمحاولة الحمل خلال المعالجة لتحسين فرص حدوث الحمل. يتم تدبير متلازمة المبيض متعدد الكيسات عادةً بالميتفورمين ( Metformin) ومانعات الحمل الفموية, لتحريض الإباضة وبالتالي حدوث الحمل.

  • التداخلات الجراحية:

في حالات تندب الرحم أو انسداد قناتي فالوب, يمكن أن يقوم الأطباء بإجراء جراحات صغرى لإزالة الندب وفتح الانسدادات. في حالات مثل الإندوميتريوز, يمكن إجراء عمليات تنظيرية لإزالة الأنسجة الموجودة خارج الرحم. الأورام الليفية تعالج أيضاً بواسطة طرق جراحية. وشذوذات الرحم التي تسبب إسقاطات متكررة يمكن أن تصحح أيضاً باستخدام إجراءات جراحية.

  • الحقن ضمن الرحم (IUI) :

في هذا الإجراء يتم جمع النطاف الصحية والمركزة وتوضع ضمن الرحم في الوقت حول الإباضة. في حال كانت المشكلة الأساسية هي قلة عدد النطاف, يمكن استخدام نطاف من متبرع لهذا الإجراء.

  • تقنيات الإخصاب المساعد (ART):

  • التخصيب المخبري (IVF): هو النمط الأكثر شيوعاً لعلاج العقم. يتم في هذا الإجراء مزج البويضات والنطاف معاً في طبق بتري, ثم يتم حقن البيضة الملقحة ضمن الرحم

السيدات تحت عمر 35 سنة لديهن فرصة حوالي 39.6% لإنجاب طفل عند إجراء التخصيب المخبري, مقارنة بنسبة 11.5% للنساء فوق سن ال40.

  • حقن النطاف ضمن السيتوبلاسما (ICSI): هذا الإجراء مفضل عادةً عندما يكون تعداد النطاف منخفض أو بعد فشل عدة محاولات تلقيح ضمن الزجاج / التخصيب المخبري (IVF). في هذا الإجراء يتم حقن النطاف بشكل مباشر ضمن البويضة لتحسين فرصة الإخصاب, بعدها يتم غرس هذه البيضة الملقحة ضمن الرحم الجاهز للتعشيش.
  • التفقيس أو التعشيش المساعد: يعرف أيضاً بالتداول أو التلاعب المجهري, هذه العملية تبدل جدار البيضة الملقحة مخبرياً لتحسين الانغراس والتعشيش في الرحم. ينصح بالقيام بهذا الإجراء للأزواج الذين تفتقر البيضة الملقحة لديهم إلى الطاقة الكافية لإتمام عملية التفقيس.
  • التبني : الأطباء ينصحون بهذه الطريقة كملاذ أخير بعد فشل الإجراءات السابقة. تسمح هذه الطريقة للأزواج بتبني طفل كابنهم, ويؤمنون له مسكناً وعائلة.

 

 ما هي وجهات السياحة الطبية لعلاج العقم؟

 

  • إسبانيا:

القوانين في إسبانيا تؤمن فرص رائعة لعلاج العقم. التبرع ببويضات مجهولة في إجراءات مثل التلقيح ضمن الزجاج IVF يجعل من هذا البلد أكثر جاذبية كوجهة لعلاج العقم. المستشفيات في هذا البلد لديها أخصائيون مدربون بشكل ممتاز يقدمون طرق تقليدية للإخصاب المساعد مجراة بتقنيات متقدمة.

 

  • الهند:

بتكلفتها المنخفضة, أصبحت الهند واحدة من أكثر الوجهات قليلة التكلفة لمعالجات الإخصاب. أكثر من 500 عيادة إخصاب منتشرة عبر الهند ومسجلة من قبل الجمعية الهندية للإخصاب المساعد (ISAR) وتقدم علاجات ذات جودة. هذه التسهيلات توفر إجراءات مثل IVF (الإخصاب في الزجاج/ التخصيب المخبري) , ICSI (الحقن ضمن الرحم) , التبرع بالبويضات, التبرع بالنطاف, أدوية الخصوبة إضافة لدعم الأشخاص الذين يعانون من العقم. إجراء كالتلقيح المخبري يكلف حوالي 3000 دولار في الهند مقارنة ب 12000 دولار في دول مثل أميركا.

 

  • المكسيك:

هي موقع مفضل للسياح الطبيين بسبب نظرتها المتحررة لتقنيات الإخصاب المساعد. الأطباء هنا تلقوا شهادات تدريب واختصاص في دول مثل الولايات المتحدة الأميركية للقيام بهذه الإجراءات مثل IVF, IUI, وتفقيس أو تعشيش البويضة المساعد. عمليات الخصوبة في المكسيك تكلف أقل من 4000 دولار, حيث تجرى بنفس جودة الإجراءات المجراة في الولايات المتحدة.

 

  • تركيا:

على الرغم من أن تركيا لديها قوانين أكثر تقييداُ نظراً للأزواج الذين يستطيعون تلقي العلاج, لكن البلد مشهورة بإجراءات التلقيح ضمن الزجاج / التخصيب المخبري منخفضة التكلفة. وهذا مثالي للأزواج الذين أجروا العديد من المحاولات غير الناجحة لحدوث الحمل, حيث يستطيعون مع العدد الكبير لعيادات الإخصاب اختيار الموعد المناسب لهم تبعاً لجداول مواعيدهم.

 

  • البرازيل:

أصبح هذا البلد محوراُ مركزياً للسياحة الطبية خلال السنوات القليلة الماضية. أخصائيون الإخصاب هنا يتدربون غالباً في دول مثل الولايات المتحدة الأميركية, ويقدمون علاجاً بمقابل نصف تكلفة الولايات المتحدة. في بعض الحالات عندما يفشل إجراء للإخصاب المساعد, يمكن أن تخصم العيادات حوالي 50% من التكلفة.

 

  • أوكرانيا:

على الرغم من أن هذا البلد لديه 19 عيادة إخصاب فقط, إلا أن الناس يسافرون إلى هنا من كل دول العالم بسبب قبوله لاستئجار الأرحام. يتوفر في أوكرانيا العديد من خيارات تأجير الأرحام, مثل استئجار التلقيح الصناعي إضافة لاستئجار أرحام النساء الأكبر سناً. يتم التعامل مع تفاصيل الأصول البيولوجية للأطفال بخصوصية وسرية تامة. التبرع بالنطاف, البويضات والأجنة مسموح أيضاً في أوكرانيا.

 

  • ماليزيا:

معدل نجاح معالجة العقم في هذا البلد يبلغ حوالي 60% , مما يجعله واحداً من أفضل الوجهات في آسيا لمعالجة العقم. التسهيلات هنا توفر مجموعة متنوعة من العلاجات تتضمن التلقيح ضمن الزجاج / التخصيب المخبري , الحقن ضمن الرحم, التفقيس المساعد للبويضة, حفظ النطاف والبويضات, إضافة للتبرع. كل هذه الإجراءات تتم في بيئة آمنة.

 

  • تايلاند:

التسهيلات في تايلاند تؤمن خيارات واسعة ومتنوعة في مجال علاج العقم, بعضها غير متوفر أو ممنوع في الدول الغربية. تايلاند تقدم معالجة لأسباب العقم لدى الذكور والإناث. تجرى العمليات والإجراءات بأيدي خبراء ذوي مستوى عالي من الخبرة, وتكلف أقل من 4000 دولار, بالإضافة لكونها تجرى بمعدات طبية حديثة.

 

 

في عالم اليوم المتسارع, يختار الكثير من الأزواج أن ينجبوا الأطفال في سن متأخرة, ومن المطمئن معرفة أن هناك خيارات علاجية متوفرة للأشخاص الذين يكافحون للإنجاب. السياحة الطبية والسفر لمعالجة العقم تجعل المحاولات المتعددة لهذه الإجراءات مناسبة التكلفة, حيث يستطيع الأزواج حالياً الاختيار بين مجموعة واسعة من الأطباء والوجهات, لتناسب احتياجاتهم وراحتهم.

يسعدنا في طب تريب مساعدتكم في البحث عن أفضل الوجهات و المشافي في طب الإنجاب ، ارسل إستفسارك الآن 🙂

اترك رد